الخميس، 9 سبتمبر، 2010

قطائف الطرائف في اخبار((اهل العمايم))الظرائف 2

قرر احد المعممين التصوف اعتزال الناس والعيش وحيدا فريدا منقطع للعبادة فقط ,,,ولاشيء غير العبادة ,...ترك اهله وعياله وماله وحاله ...وسافر الى جزيرة نائية في قلب المحيط وبنى له عش وكوخ على ضفاف البحر..........
وكان يقضي  جل وقته للعبادة ....والقليل منه في امور حياته الخاصة مثل الاكل والطبخ والاستحمام وغيرها ..عاش هذا المعمم اربعين سنة ونيف على طريقة روبنسن كروزو ,,
ومرت ايام وايام...
وجاء ابليس يفكر ويفكر في كيف السبيل للايقاع بهذا الشيخ المعمم !!!!
فلا مغريات ولامفاسد ولاماديات في هذه الجزيرة المنقطعة عن العالم ...لكن ابليس اخذ يراقب  الوضع عن كثب ..
لعله يجد منفذا الى هذا الشيخ الجليل المتصوف ........
.جاء صباح يوم جديد............ وخرج الشيخ وفرش سجاته المصنوعه من سعف النخيل وفرشها قرب الشاطيء وبعد ان بداء بالتسبيح ولصلوات شاهد امر عجيبا ......
ان هناك فتاة شابة توشك ان تغرق في البحر .......
.رمى كل شيء وهرع لانقاذ الفتاة  ..........
وفعلا انقذها وهي في الرمق الاخير.......
كانت شبه عارية ,,الخد اسيل,, والخصر نحيل,, والشعر امواج من ليل داكن ,, والطول غصن ريان ..الفم كخاتم سليمان ..والوجه شقة البدر التمام ..
وضعها على الارض وتمعن فيها جيدا  وتحسر حسرة اعقبتها الف عبرة ..
ومسد جسدها بيديه.. وهاجت في عقله ريح الهوى... لما راءى.. ما بدى من صفاء جسم الفتاة......غاص  في سكره ونشوته ...اغلق عقله وتفكيره ...واستسلم لهواه وغريزته ....
ووقع المحذور ..
وبعد ان قضى وطره واستراح جانبا...
واذا الفتاة الملقاة على الارض تقفز في السماء وتتحول الى شخص اخر.....
نعم انه  انا ابليس !!!: جئتك ايها الشيخ بصورة فتاة واغويتك واخذت منك صلاتك وصيامك وعبادتك لمدة اربعين سنة كالمة ولاتوبة للفاسقين ,,

فقال الشيخ وهو يهلث من التعب بعد الجهد الذي بذله في مواقعة الفتاة...
وقال بلهجة ساخرة .. ومتاففا ::
تبا لك ايها الوقح والك عين وتتكلم ...صحيح اللي اختشوا ماتوا ..

انا ضاجعتك مضاجعة تسوى عبادتي لمدة اربعين سنة!!


ليست هناك تعليقات: