السبت، 10 سبتمبر، 2016

ذاكرة الزمن المثقوبة

 بقلم:معتصم الصالح

#ذاكرة_الزمن_المثقوبة ..

الحر لا يستعبد.. والعبد لا يعتق.. 
غباءا ظنوا وتوهموا ان جاع البطن ..جاع الفكر..وان جاع الفكر ..ضاع الايمان ..
ان إنساناً حرا لايمكن ان تعرف العبودية طريقها اليه ..
ولايمكن لخيام الجهل ان تنصب اطنابها..ولغربان الشر ان تبني اعشاشها.. 
لما كل هذا التوحش!!..وكل هذه البربرية !!.. 
امن أجل دريهمات فضية براقة ..محشوة زعافا وحنظل..ثمنا بخسا لجلد الانسان وضربا بالسياط ونقعا بالعصي .. ثم يخلوا لكم وجه هذه الدنيا وتكونوا اامة وتكونوا الوارثين !! .. 
بالامس كان البحث عن ملاذ امن .. واسم مستعار .. وغطى ودثار .. فحقا ذاكرة الزمن مثقوبة ..
لقد سئمت قافلتنا رحلتها المنكهة ..وملت السير لامن ضرب سياطكم ولا جلدكم ظهور ابلها وقلة الكما ونقص المؤن وطول الطريق ولا امل يلوح بالافق..
لكن سئمت قافلتنا اصواتكم الحداة ..وما برحوا يقودونها من حفرة لحفرة.. ومن مازق لمازق..
لسنا نخجل ان ناكل خبزنا على صينية ضفرتها ايدينا.. وحاكتها اناملنا المنهكة.. خبز من سنابل انبتتها ارضنا..تسللت اليها جراثيم كفركم بنا الحية في تربة روحه حتى يصبح كل ما ينبت فساد وكل زرع هو من الإفساد. . 
نعدكم بان ايماننا باق وشرعنا في أرضنا الطيبة باق كطيبة اهلنا وعذوبة ماءنا ..ورقة هواءنا ..لن يمضي وقت ليس هو بالطويل ..ستنبت الأرض من جديد..وستؤرق الأشجار وتزهر وتثمر ..وتتملاء حياة ..ستشرق شمسنا على ظلامكم.. وستغرد بلابلنا على نعيق غربانكم ..وستطرد زقزقات العصافير خفافيش ظلامكم الحالك الدامس فلا اهلا به.. ولا سهلا..
ستطرح الارض زرعها وخيرها وستعلو وتنمو فوق أشواك بغيكم .. سياكل منها الناس وسيفرحون..
ما كان موسى أضعف في حضرة فرعون..
ولاكان ابن مريم اضعف ازاء بيلاطس ..
ولاكان يتيم قريش اضعف ازاء سادة قريش وجبروتهم..
فرعون وهامان وجنودهما غاروا في فج يم عميق..
دولة بيلاطس تلاشت كضباب منقشع في عنان السماء. .
وبقي ايمان يتيم قريش ايمانا برب عفوا رحمن رحيم ..

ليست هناك تعليقات: